الثلاثاء , 9 أغسطس 2022

قلق أممي بالغ بشأن نزوح آلاف الأسر من مديرية دينسور

مقديشـو — عبر نائب الممثل الخاص للأمين العام ومنسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في الصومال آدم عبدالمولى عن قلقه بشأن نزوح آلاف العائلات من مديرية دينسور بولاية جنوب غرب الصومال.

وأضاف عبد المولى في بيان: “إنني أشعر بقلق عميق إزاء تأثير المعارك الأخيرة على المدنيين في منطقة دينسور بولاية جنوب غرب، حيث أُجبر أكثر من 17400 شخص، معظمهم من النساء والأطفال، على الفرار من منازلهم في دينسور في الأسابيع الثلاثة الماضية “.

يأتي هذا في وقت تواجه البلاد أطول موسم خريف غير ممطر منذ عام 1981، حيث تعاني بعض المناطق من ظروف جفاف شديدة، عقب فشل هطول أمطار شهري أكتوبر وديسمبر 2021. وقد تضرر حوالي 4.3 مليون شخص من الجفاف، من بينهم أكثر من 554,000 شردوا بسبب الغذاء والمياه والرعي. ومع عدم توقع موسم الأمطار القادم حتى أبريل، فإن الصومال على شفا كارثة.

المصدر: قراءات صومالية     الأصل: مشـاهدة الأصل

عن محرر الشبكة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *