الثلاثاء , 25 فبراير 2020

المقالات

الوقاية خير من العلاج!

بعد أن أصبحت مدينة بلدوين منكوبة بالفيضانات، وشرّد عشرات الآلاف من سكانها، تاركين وراءهم ممتلكاتهم ومزارعهم، هبّ الصوماليون لنجدة إخوانهم، وجمعوا لهم مساعدات وصلت حتى الآن ما يقدر حوالي مليون ونصف مليون دولار، وما زالت مستمرة بوتيرة عالية. خطورة فيضانات هذا الموسم الخريفي وصلت إلى مستويات قياسية، حيث غمرت المياه معظم …

أكمل القراءة »

إنقاذ الصوماليين العالقين في اليمن وإعادتهم للوطن

لم تقتصر انعكاسات الأزمة اليمنية بسبب الحرب الدائرة هناك على اليمنيين وحدهم بل امتدت آثارها السلبية إلى الصوماليين الذين يمثلون نسبة كبيرة من إجمالي اللاجئين الأفارقة في اليمن، مما عرضهم لظروف اقتصادية وحياتية صعبة، دفعت الكيانات الأممية إلى بذل جهود لإنقاذهم من تلك الأحوال السيئة بعد لجوئهم إليها فرارا من …

أكمل القراءة »

التغيرات المناخية والأمن الغذائي في القارة الإفريقية

على الرغم من أن العالم المتقدم صناعيا هو المسؤول الأول عن المشاكل البيئية والتزايد الخطير في معدلات التلوث بسبب مخلفاته من الإنبعاثات الضارة، إلا أن الدول الفقيرة والأقل نموا تعد الأكثر تضررا من هذه المخاطر البيئية وغالبا ما تدفع شعوبها الجزء الأكبر من فاتورة التلوث الشامل والتي تتمثل في صورة …

أكمل القراءة »

مشكلة المزارعين في الصومال ..حقائق ووقائع

يمتلك الصومال مساحة واسعة من الأراضي الصالحة للزراعة تقدّر بحوالي 8 ملايين هكتار إلا أن المساحة المزروعة لا تتعدّى 1% من هذه الأراضي الصالحة للزراعة[1]. ورغم ضآلة نسبة الأراضي المزروعة في الصومال إلاّ أن الزراعة تلعب دورا كبيرا في الاقتصاد الوطني، حيث تمثّل من أهم الموارد الرئيسية لاقتصاد البلاد الذي …

أكمل القراءة »

الثروة الحيوانية في الصومال

يتمتع الصومال بثروة حيوانية كبيرة أهلته لأن يحتل المرتبة الأولى عالميا من حيث تعداد الإبل، كما بلغ عدد رؤوس الإبل والغنم والبقر التي يمتلكها إلى 45 مليون رأس وكان ذلك وفق إحصائيات رسمية للحكومة الصومالية عام 1986. لذلك كان الصومال في مثل هذه الأيام المباركة التي تشهد وفادة الحجيج على …

أكمل القراءة »

رسالة إلى المعلم الصومالي

يمثل المعلم اللبنة الأساسية لكل المجتمعات الإنسانية، وهو عامل أساسي ومحرك روحي للبشر، وليس امتيازا مقصورا على القلم والسبورة في الفصل، وليس من المحاذاة أن يكون المعلم وظيفة لكسب الأكل والمال، ومن طرف آخر فإن الآباء وأولياء الأمور في جميع أنحاء العالم يطلبون المعلم الجيد لأبنائهم باعتباره الأولوية الأولى، كما …

أكمل القراءة »

أخطاء المؤسسات الإنسانية في الصومال: حالات التسمم نتيجة المواد الإغاثية نموذجاً

تسود الصومال منذ انهيار الحكومة المركزية وحتى هذه اللحظة حالة من الفوضى والتي انتابت جميع مجالات الحياة نتيجة الحروب الأهلية والكوارث الطبيعية وغياب المؤسسات الوطنية، الأمر الذي أدى إلى تدهور الوضع المعيشي في ربوع البلاد وانشار الفقر والمرض وزيادة عدد  المحتاجين إلى المساعدات الغذائية العاجلة، وتتصدر الصومال قائمة الدول الأكثر فقرا في العالم. …

أكمل القراءة »

ختان الإناث .. قاتل صامت

موضوع غير اعتيادي أصبح محوراً لأحداث فيلم سينمائي. كانت عادة “ختان الإناث” هي القصة التي يدور حولها الفيلم البلجيكي-الإيراني (فتاة من مقديشو). يروي الفيلم قصة ملهمة للفتاة الصومالية إفراح أحمد. ولايقتصر تشويه الأعضاء التناسلية للإناث على الصومال أو الدول الإفريقية فقط، بل تمتد تلك الممارسة إلى أوروباً، بل إنه حتى …

أكمل القراءة »

دور مؤسسات المجتمع المدني في تطوير قطاع التعليم في الصومال

يُعتبر التعليم من أهم مقومات حياة الأمم وركائز تطوّرها، بحيث أن تطوّر الأمم وتخلفها يرتبط ارتباطا وثيقا بالمستوى التّعليمي الّذي تعيشه تلك الأمم. ولذلك ازداد في الآونة الأخيرة الاهتمام بالعملية التّعليمية سواء على المستوى الشعبي أوالرسمي للأمم المتحضرة والمزدهرة بل والتي تريد أن تسير مع الرّكب الحضاري المتسارع. وبناءً على …

أكمل القراءة »

مشكلة الهجرة غير الشرعية في إفريقيا

تعتبر مشكلة الهجرة غير الشرعية من أخطر الظواهر السلبية الملحوظة في العصر الحديث خاصة في الفترة الأخيرة مع انتشار الحروب والصراعات السياسية وجرائم التنظيمات الإرهابية. وتشير تقديرات الأمم المتحدة أن هناك ما لا يقل عن 200 مليون مهاجر في العالم وأن العدد قابل للزيادة مع استمرار زيادة اتساع الفجوة في …

أكمل القراءة »