الثلاثاء , 20 أكتوبر 2020

اغتصاب صبي يبلغ من العمر 10 سنوات في مقديشو

مقديشـو — قالت أمُ صومالية لتلفزيون دلسن المحلي إن ابنها الذي يبلغ من العمر 10 سنوات تعرض للاغتصاب من قبل رجلين صوماليين في مقديشو.

وصرحت فردوسة، والدة الضحية، إنها تعرضت للهجوم ليلة السبت من قبل رجلين يرتديان الزي العسكري الحكومي، واغتصبا ابنها الأكبر. وأضافت أنها هربت مع طفلتها عندما قفزت من إحدى نوافذ منزلها بعد تكسيرها.

وتم القبض على أحد المغتصبين ومعه مسدس وتم تسليمه إلى المباحث الجنائية. وأكد الفريق الطبي أن الصبي تعرض لجريمة اغتصاب حسب الفحص الجنائي.

ويأتي هذا الفعل المروع بعد أقل من أسبوع من اغتصاب وقَتْل حمدي محمد فارح (19 عاما) خريجة المدرسة الثانوية هذا العام.

المصدر: قراءات صومالية          الأصل: مشـاهدة الأصل

عن محرر الشبكة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *