الجمعة , 14 أغسطس 2020

منظمة دولية: المهاجرون باليمن يواجهون مخاطر متزايدة

صنعاء — حذرت المنظمة الدولية للهجرة، السبت، من أن المهاجرين غير النظاميين في اليمن من دول القرن الإفريقي، يواجهون مخاطر متزايدة.

جاء ذلك في تغريدة نشرها مكتب المنظمة باليمن، عبر حسابه على تويتر، بمناسبة “اليوم العالمي للاجئين”، الذي يوافق اليوم.

وقالت المنظمة إن “المهاجرين في اليمن يواجهون مخاطر متزايدة رغم انخفاض أعدادهم بسبب قيود كورونا”.

وأضافت: “آلاف المهاجرين في اليمن تقطعت بهم السبل دون طعام وماء”.

ولم تذكر المنظمة رقما إجماليا للمهاجرين غير النظامين المتواجدين حاليا باليمن، لكنها قالت إن أكثر من 138 ألف مهاجر من القرن الإفريقي وصلوا اليمن عام 2019، “سعيا وراء حياة أفضل في دول الخليج العربي”.

ويحتفي العالم بـ”يوم اللاجئين” في 20 يونيو/ حزيران من كل عام، للتعريف بقضية اللاجئين، وتسليط الضوء على معاناتهم، وبحث سبل الدعم لهم.

ويعد اليمن، وجهة لمهاجرين من دول القرن الإفريقي، لا سيما الصومال وإثيوبيا، ويهدف العديد منهم للانتقال في رحلتهم الصعبة إلى دول الخليج، خصوصا السعودية.

ويشهد اليمن، للعام السادس، حربا عنيفة أدت إلى إحدى أسوأ الأزمات الإنسانية بالعالم، حيث بات 80 بالمئة من السكان بحاجة إلى مساعدات، ودفع الصراع الملايين إلى حافة المجاعة.

المصدر: الأناضول          الأصل: مشـاهدة الأصل

عن محرر الشبكة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *