الأحد , 20 سبتمبر 2020

ترحيب أممي بتصديق الصومال على اتفاقية كمبالا

جنيف(صــوهــا) – رحبت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين بتصديق الصومال على اتفاقية كمبالا لحماية النازحين داخليا، واصفة التصديق بأنه يعد إنجازا بارزا للبلاد والقارة الأفريقية.

وأوضحت المفوضية – في بيان بجنيف أمس الأربعاء – أن الاتفاقية تم توقيعها من قبل الرئيس الصومالي محمد عبد الله، وذلك بعد إقرارها بتصويت قارب الإجماع من قبل البرلمان هناك الأسبوع الماضي، منوهة يأن الصومال هي الدولة الـ30 في الاتحاد الأفريقي التي تصادق على الاتفاقية منذ عام 2009.

ومن جهته، قال ممثل المفوضية في الصومال يوهان سفوينت “إن التصديق على اتفاقية كمبالا يعزز التزام الحكومة بملايين النازحين داخليا المعرضين للخطر والذين يعيشون في الصومال، وكذلك إيجاد حلول لقضية النزوح”.

وأشارت المفوضية إلى أن الصومال تضم رابع أكبر عدد من النازحين داخليا في العالم، حيث يصل عددهم إلى أكثر من 2.6 مليون شخص، لافتة إلى أنه في العام الجاري وحده اضطر أكثر من 665 ألف شخص إلى الفرار من ديارهم في الصومال بسبب الفيضانات والصراع والجفاف، فضلا عن تحديات الحماية الخطيرة التى يواجهها النازحون داخليا، والتي تشمل عدم كفاية المأوى وسوء المرافق الصحية وانعدام الأمن والتهديدات بعمليات الإخلاء والعنف القائم على النوع الاجتماعي.

جدير بالذكر أن اتفاقية كمبالا اعتمدت في عام 2009 من قبل 55 دولة في أفريقيا.. وتعتبر أول صك إقليمي ملزم في العالم لحماية المشردين داخليا ومساعدتهم.

المصدر: أ ش أ

عن محرر الشبكة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *